الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه إلى يوم الدين، وبعد:
فإنَّ الدول المتقدمة تولي البحث العلمي اهتماماً كبيراً؛...

د. عبدالرحمن بن إبراهيم الخضيري
وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي
  • معالي مدير الجامعة يستقبل طلاب المنح الخارجية بجامعة الأمير سطام
  • المجلس العلمي بجامعة سطام بن عبدالعزيز يعقد جلسته الثالثة للعام الجامعي 1439-1440هـ
  • مدير الجامعة يتسلم التقرير السنوي لعمادتي الدراسات العليا وشؤون المكتبات
  • برنامج الملكية الفكرية وترخيص التقنية يقيم دورة تدريبيه لعدد من موظفيه بالتعاون مع مكتب البراءات السعودي
تعريف الوكالة
أنشئت وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بتاريخ 1431/1/1هـ وهي تشكل إحدى الركائز الأساسية في الجامعة ، حيث تعمل الوكالة على إنشاء مراكز أبحاث جديدة ، وذلك للارتقاء بالأبحاث العلمية والدخول في شراكات بحثية مع قطاعات خارج الجامعة ، والمساهمة في إيجاد الحلول العلمية للمشاكل التي تعترض خطط التنمية في البلاد ، وذلك من خلال التواصل مع الخبراء في كثير من المجالات العلمية المختلفة ، وأيضا إنشاء العديد من كراسي البحث العلمي ، وعقد العديد من الاتفاقيات العلمية مع جامعات مرموقة وجهات متخصصة داخل...
التميز في برامج الدراسات العليا والبحث العلمي وبناء مجتمع المعرفة.
الرسالة
السعي لتجويد برامج الدراسات العليا ومجالات البحث العلمي من خلال الإبداع والريادة والشراكة للإسهام في بناء اقتصاد مجتمع المعرفة
اﻷهداف
تقديم برامج دراسات عليا، تناسب الاحتياجات الاستراتيجية للمملكة وتتوافق مع المعايير المحلية العالمية للاعتماد الأكاديمي.
• الإشراف على الإدارات والعمادات التابعة للوكالة، ومتابعة سير العمل بها وفقًا لرؤية الإدارة العليا بالجامعة. • الإشراف على أعمال المجلس العلمي. • دراسة الحاجة لفتح برامج للدراسات العليا؛ بما يخدم حاجات المجتمع. • الإشراف على البحث العلمي، وتوجيهه لتحقيق حاجات المجتمع. • العمل على توفير مصادر المعرفة والمعلومات لطلاب الجامعة وأعضاء هيئة التدريس. • دعم أعضاء هيئة التدريس معنويًا وماديًا لتحفيز نشاطهم البحثي. • استقطاب أعضاء هيئة التدريس السعوديين المتميزين. • فتح قنوات التبادل المعرفي ونقل...
كلمة سعادة الوكيل
  الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه إلى يوم الدين، وبعد: فإنَّ الدول المتقدمة تولي البحث العلمي اهتماماً كبيراً؛ لإدراكها أن عظمة الأمم وقوتها تكمن في قدرات أبنائها العلمية والفكرية والسلوكية. والعالم اليوم في سباق متسارع للوصول إلى المعرفة الدقيقة التي تكفل للإنسان القوة والتقدم والتفوق والرفاهية. من هنا فإن الحاجة إلى برامج الدراسات العليا والأبحاث العلمية تتزايد كل يوم، وتزداد حاجة الدول إليها؛ فهي تسهم في تنمية الموارد البشرية؛ لما تمتلك الجامعات من...