اخر تحديث: 04/12/2019 - 13:52
اليوم الوطنى 89 : همة حتى القمة

أنت هنا

 

هنا أمجادُ الوطن ترسم عِزّنا، وتاريخاً كان وما زال حافلاً بالإنجازات، ونجاحات لم تكن تتحقق لولا همة شعب ورؤية قادة.

اننا نعيش ذكرى عزيزة على المملكة وهو اليوم الوطني لتأسيس المملكة العربية السعودية، أرض الخير والعطاء، فاليوم الوطني ليس شعارات فارغة أو عبارات منمقة بل هي ممارسات عملية في حياتنا اليومية تعكس الإخلاص والمحبة لأبناء الوطن والمحافظة على مكتسباتهم والمساهمة مع رجال الأمن في حفظ امن الوطن واستقراره والدفاع عن حياضه وزرع القيم والمبادئ في النفوس الناشئة بأن هذا الوطن ملك للجميع وأن مكتسباته وإمكانياته مُسَخَرةٌ لهم وحق من حقوقهم.

 

وما مسيرة التطور التي تعيشها بلادنا منذ أسسها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود إلى هذا اليوم إلا نتاج للنماء عبر أكثر من 89 عام تزخر بالعطاء والنماء والتطور. يقول خادم الحرمين الشريفين "تمضي بلادنا قدماً على طريق التنمية والتحديث والتطوير المستمر ، وهذا يحقق بحول الله ما يصبو إليه الجميع من توفير سبل الحياة الكريمة" ، وجاءت رؤية 2030 لتعزز هذا المسار التنموي من خلال تنويع القاعدة الاقتصادية ،ومصادر الدخل ،واستغلال الطاقات والثروات المتوفرة ، والامكانات المختلفة المتاحة للانتقال بالمملكة العربية السعودية لمصاف الدول المتقدمة في مختلف الميادين.

 

"همة حتى القمة" هي شعار اليوم الوطني الـ 89، وجاء هذا الشعار استلهاما من مقولة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود “همة السعوديين مثل جبل طويق، ولن تنكسر إلا إذا انهد هذا الجبل وتساوى بالأرض “ ؛ شعار "همـة حتى القمة" يسلط الضوء على وحدة أبناء المملكة التي أخذت البلاد إلى التقـدم الحضاري بمشاركة قيادة قويـة، ليشهد العالم إنجازات السعودية في شتى المجالات.

إن هذه المناسبة العظيمة تمثل ذكرى للتعبير عن الحب والوفاء والولاء للوطن، ودعوة متجددة للأجيال الحاضرة والمستقبلية للتكاتف والتلاحم والترابط الاجتماعي وتعزيزِ الولاءِ للقيادة الرشيدة في هذا الوطن العزيز ومعاضدتها في عملية البناء والتطوير بالعمل وتحمل المسؤولية.

 

وفي هذا اليوم الأغر، ونحن نحتفي بهذه المناسبة الوطنية الحبيبة إلى قلوبنا جميعاً أتشرف بأن أرفع لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين والحكومة الرشيدة وكل أفراد الشعب السعودي الأبي باسمي وباسم منسوبي ومنسوبات وكالة الدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة الأمير سطام بن عبد العزيز أسمى آيات التهاني والتبريكات، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ لنا قيادتنا الرشيدة ذخراً لنا ولبلادنا. وأن يحفظ وطننا الغالي من كل سوء، وأن يجعل كيد أعدائه في نحورهم. كما أسأله تعالى أن يوفقنا جميعاً لخدمة بلادنا المجيدة تحت هذه القيادة الرشيدة.

                                                                                                                                     

                                                                                                               وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي   

                                                                                                                        د. عبدالرحمن بن إبراهيم الخضيري

 

قيم هذا المحتوى
0
QR Code for https://vrpssr.psau.edu.sa/ar/page/1-188